the best movies of all time افضل افلام السنمائية





هذه القائمة السحرية لأفضل 10 أفلام سنمائية  على ممر التاريخ

التصنيف من قبل النقاد



1 :  The Godfather




هو فيلم جريمة أمريكي 1972 من إخراج فرانسيس فورد كوبولا وإنتاج إلبرت رودي وسيناريو بواسطة كوبولا وماريو بوزو مقتبس عن الرواية التي تحمل نفس الاسم لسنة 1969. الفيلم من بطولة مارلون براندو وآل باتشينو كقادة لإحدى أقوى عائلات الجريمة في نيويورك. القصة تمتد لسنوات 1945-1955، وتتمحور حول تحول مايكل كورليوني (آل باتشينو) من شخص عادي إلى زعيم مافيا عديم الرحمة بينما تؤرخ أيضا لعائلة كورليوني تحت زعامة فيتو كورليوني (مارلون براندو).

يعتبر العراب على نطاق واسع واحد من أعظم الأفلام في السينما العالمية— وواحد من أكثر الأفلام تأثيراً، خصوصاً في أفلام العصابات. الفيلم الآن مصنف في المركز الثاني كأعظم فيلم في السينما الأميركية (وراء المواطن كين) من قبل معهد الفيلم الأمريكي.اختير الفيلم ليحفظ في السجل الوطني للفيلم (National Film Registry) في 1990.



2 :  The Shawshank Redemption




هو فيلم من إنتاج عام 1994 من كتابة وإخراج فرانك درابونت عن رواية لستيفن كينغ بعنوان "ريتا هيوارث والخلاص من شوشانك". الفيلم من بطولة تيم روبنز في دور آندي دوفرين ومورجان فريمان في دور إليس "ريد" ريدنج.

يحكي الفيلم عن آندي دوفرين الذي زج به في السجن بعد أن حكم عليه بالمؤبد بتهمة قتل زوجته وعشيقها، وكيف سيحيا ذلك الرجل المتعلم ذو المنصب الرفيع مع قرنائه من المجرمين، ويكوِّن صداقات، وعن حياة السجن والارتباط به. وللفيلم نهاية غير متوقعة هي من أفضل النهايات في السينما على الإطلاق، ومع أن الفيلم لم يحقق إيرادات عالية في شباك التذاكر (ويعود ذلك إلى المنافسة القوية من قبل أفلام مثل "Forrest Gump" و"Pulp Fiction") إلا أن فيلم الخلاص من شوشانك قد لوقي بالترحيب من قبل النقاد السينمائيين، وحظي بنجاح كبير على التلفزيون والفيديو والدي في دي. ولا يزال يحظى باهتمام كبير في الثقافة الشعبية، كما أنه يحتل المرتبة رقم واحد في قائمة أفضل الأفلام في تاريخ السينما حسب موقع IMDB.



3 :  Pulp Fiction


هو فيلم جريمة أمريكي للمخرج كوينتن تارانتينو كتبه مع روجير افاري. الفيلم معروف بحواراته المثيرة والمزيج الساخر من الكوميديا والعنف، وعدم التتابع في سرد الأحداث والتلميحات السينمائية. ترشح الفيلم إلى سبع جوائز أوسكار من ضمنها أفضل فيلم، فاز تارانتينو وافاري بجائزة أفضل سيناريو أصلي، كما نال الفيلم أيضاً جائزة السعفة الذهبية في مهرجان كان السينمائي عام 1994. حصد الفيلم نجاحاً نقدياً وتجاريا كبيراً، حيث أحيا مهنة جون ترافولتا الذي ترشح لجائزة الأوسكار لأفضل ممثل كما ترشح أيضاً صامويل جاكسون وأوما ثورمان.

تم إخراجه بطريقة مبسطة للغاية، يربط الفيلم بين القصص المثيرة لرجال عصابات وأشخاص هامشيين ومجرمين صغار وحقيبة غامضة. اسم الفيلم يشير إلى مجلات اللب وروايات الجريمة خلال منتصف القرن العشرين، المعروفة بالعنف والسيناريو المترنح. يخصص الفيلم كثيراً من وقته للحوارات والمناجات التي تكشف الحس الفكاهي للشخصيات ووجهات نظرها بشأن الحياة.

هيكل الفيلم الغير تقليدي والاستخدام المكثف لأسلوب أفلام السبعينات دعت النقاد لوصفه على أنه مثال رئيسي على فيلم ما بعد الحداثة. بعض النقاد يعده كوميديا سوداء، أيضاً الفيلم يصنف مراراً على أنه فيلم نوار جديد "neo-noir". الخيال الرخيص ينظر له كمصدر ألهام لعديد من الأفلام التي لحقته والتي اعتمدت عناصر مختلفة من أسلوبه. طبيعة تطوره والتسويق له وتوزيعه ونجاحه الكبير اللاحق كان له تأثير شامل على مجال السينما المستقلة. يعد الفيلم حد ثقافي فاصل، تعدى تأثيره إلى وسائل إعلام أخرى، ويعتبر على نطاق واسع واحد من أعظم الأفلام على الإطلاق.

 

4 :  Star-Wars



هي سلسلة أفلام أوبرا فضاء ملحمية من ابتكار جورج لوكاس. السلسلة مكونة من ثلاثيتين. حرب النجوم تعدت كونها سلسلة أفلام، بل أُنتِجت كتباً ومسلسلات تلفزيونية وألعاب كمبيوتر وفيديو وكتب مصورة.

قصةالسلسلة بدأت مع فيلم حرب النجوم بعد تسميته حرب النجوم الجزء الرابع: أمل جديد الذي صدر يوم 25 مايو 1977، بواسطة تونتيث سينتشوري فوكس. الفيلم أصبح ظاهرة ثقافية عالمية، تضم الملحمة ستة افلام وكون موسع يضم مسلسلات تلفزيونيه ومجموعة واسعة من الكتب والمجلات الهزليه لها، وألعاب الفيديو، كل مجموعة ضمن اطار خيالي يحدث في "زمن سحيق جدا وفي مجرة بعيدة، بعيدة جدا". وفي عام 2005، مجلة فوربس قدرت الإيرادات المتولده من كل حرب النجوم (على مدار تاريخها) بحوالى 20 مليار دولار أمريكي، مما يجعلها واحدة من انجح البرامج على الإطلاق.

5 :  Forrest Gump


 هو فيلم تراجيكوميديا أمريكيٌ انتاج عام 1994 وهو مأخوذ منروايةٍ حملت نفس الاسم للكاتب ونستون جروم عام 1986. الفيلم من إخراج روبرت زيميكس ولعب دور البطولة كلٌ من توم هانكس، وروبين رايت، وغاري سينيز وسالي فيلد. تحكي القصة عن عدة عقودٍ من حياة فورست غامب؛ وهو شخصٌ بطيء الفهم ذو قوّةٍ بدنيةٍ مميزةٍ، من ولاية ألاباما، عايش وتأثر ببعض الأحداث الجليّة التي حدثت في النصف الأخير من القرن العشرين في الولايات المتحدة، تحديداً في فترة نشأته من 1944 إلى 1982. تختلف أحداث الفيلم كثيراً عن الأحداث التي تقوم عليها رواية ونستون جرووم، بما فيها شخصية غامب والعديد من الأحداث التي تم تصويرها.

صوّر الفيلم في أواخر عام 1993، وكان المكان الرئيسيّ للتصوير في ولاية جورجيا، وولاية كارولينا الشمالية، وكارولينا الجنوبية. استخدمت التأثيرات البصريّة على نطاقٍ واسعٍ لدمج بطل الفيلم في لقطاتٍ أرشفيّةٍ ولتطوير العديد من المشاهد. استخُدمت كذلك موسيقى تصويريّةٍ شاملةٍ في الفيلم، بهدف تحديد الفترات الزمنية التي تظهر على الشاشة. الإصدار التجاريُّ جعل منها الموسيقى التصويرية الأكثر مبيعاً، وبيع أكثر من اثني عشر مليون نسخةٍ في جميع أنحاء العالم.

صدر الفيلم في الولايات المتحدة في 6 يوليو 1994، ونجح تجارياً بأن أصبح من الأفلام الأكثر حصدًا للإيرادات الصادرة في ذلك العام في أمريكا الشمالية، وأصبح كذلك أول نجاحٍ كبيرٍ لباراماونت بيكتشرز منذ بيع الاستوديو لشركة فياكوم في وقتٍ سابقٍ من العام. حصد الفيلم إيراداتٍ فاقت 677 مليون دولار أمريكي في جميع أنحاء العالم خلال عرضه بصالات السينما. يحتل الفيلم المركز الثالث عشر في قائمة موقع قاعدة بيانات الأفلام على الإنترنت لأفضل الأفلام في التاريخ بتقييم 8.8 حسب آراء ما يُقارب المليون مستخدم في الموقع. في عام 1995، فاز الفيلم في حفل توزيع جوائز الأوسكار السابع والستون بجوائز أفضل فيلمٍ وأفضل مخرجٍ لروبرت زيميكس، وأفضل ممثلٍ لتوم هانكس، وأفضل سيناريو، وأفضل مؤثراتٍ بصريةٍ وأفضل مونتاج فيلم. حصل أيضاً على جوائزٍ وترشيحاتٍ أخرى متعددةٍ، بما في ذلك جوائز غولدن غلوب، وجوائز بيبول تشويس وجائزة الفنان الصغير وغيرها. منذ إطلاق الفيلم، صيغت تأويلٌ متفاوتةٌ عن بطل الفيلم ورمزيّة الفيلم السياسيّة. في عام 1996، افتُتح مطعمٌ أطلق عليه "شركة جمبري بوبا غامب" مأخوذاً من الفيلم، ومنذ ذلك الحين توسع وافتتح مواقعًا عديدةً في جميع أنحاء العالم. في الغالب يشير مشهد ركض غامب حول أمريكا، عندما يحاول الأشخاص الواقعيين الإنجاز. في عام 2011، تم اختيار الفيلم من قِبل مكتبة الكونجرس لحفظه في سجلات الأفلام الوطنية للولايات المتحدة كونه "ثقافياً، وتاريخيّاً أو ذا مغزىً جميلاً".

6 :  The Dark Knight


هو فيلم بطلٍ خارقٍ ملحميّ أمريكيّ-بريطانيّ صدر في 2008، قام بإخراجه، وإنتاجه، والمشاركة في كتابته المخرج كريستوفر نولان، وهو مبنيٌّ على شخصية قصص دي سي المصورة باتمان. الفيلم هو الجزء الثاني ضمن ثلاثية باتمان لكريستوفر نولان وهو تتمّةٌ لبداية باتمان الصادر في 2005. يَعود كريستيان بيل لتجسيد دور بروس واين/باتمان، مع الطاقم نفسه المكوّن من مايكل كين بدور ألفريد وغاري أولدمان بدور جيمس غوردن، ومورغان فريمان بدور لوسيوس فوكس. يُقدم الفيلم شخصية هارفي دينت (آرون إيكهارت)، المدعي العام الجديد لمدينة غوثام وحبيب ريتشل داوس (ماغي جيلنهال)، الذي ينضم إلى باتمان والشرطة في حربهما ضد الجريمة المنظمة، وضد أحد المجرمين الجدد الذي يدعو نفسه "الجوكر" (هيث ليدجر). 

7 :  Fight Club


هو فيلم صدر في 1999 مبني على رواية تشاك بولانيك التي تحمل نفس الاسم ومن إخراج ديفيد فينشر، وبطولة براد بيت، ادوارد نورتون، وهيلينا بونام كارتر. يلعب نورتون دور البطل الذي لم يُذكر اسمه، رمزا لأي شخص تقليدي ساخط على وظيفته المكتبية. يقوم بتشكيل نادي القتال مع صانع الصابون تايلر ديردن، لينضم إليهم رجال آخرين يريدون القتال للترويح عن أنفسهم. يتورط الراوي في علاقة مع ديردن والمراة الفاسقة، مارلا سينغر، التي لعبت دورها الممثلة بونام كارتار.

اُختيرت رواية بولانيك من قبل منتجة شركة تونتيث سينتشوري فوكس لورا زيسكين التي وظفت جيم أولس لكتابة نص الفيلم. كان فينشر أحد المخرجين الأربعة الذين تم أخذهم بعين الإعتبار؛ وقد تعاقدوا معه بسبب حماسه للفيلم. طور فينشر النص مع أولس وطلب المشورة حول كتابة السيناريو من طاقم الممثلين وغيرهم في مجال صناعة السينما. قارن المخرج والممثلين الفيلم بـ فيلم Rebel Without a Cause وفيلم The Graduate. قَصد فينشر بأن يكون العنف في الفيلم بمثابة رمز للصراع بين جيل الشباب والقيم الإجتماعية للإعلان؛ وقد نسخ المخرج النغمة التوافقية للمثليين من رواية بولانيك ليجعل المشاهدين غير مرتاحين ومنعهم كذلك من توقع النهاية المفاجئة.


8:  The Matrix


 فيلم سينمائي تم إنتاجه في الولايات المتحدةالامريكية في 31 مارس 1999، من تأليف وإخراج الأخوين وتشاوسكي (أندي ولاري)، وبطولة: كيانو ريفز، لورنس فيشبورن، وكاري آن موس. يتحدث الفيلم عن عالم افتراضي يسمى (المصفوفة) صنع من قبل آلات حاسوبية واعية لأجل تدجين الإنسان وإخضاعه لاستخدامهم كبطاريات (مولدات طاقة) لصالحهم، عملية إدخال الكائنات البشرية ضمن برنامج (المصفوفة) الماتريكس الذي يجعل البشر يعيشون ضمن هذا الواقع الافتراضي يتم عن طريق غرس أجهزة سيبرنتية. ضمن هذا الإطار يدخلنا الأخوين واكووسكي في سلسلة أحداث مليئة بالإثارة والقتال مع طرح مجموعة ضخمة من الأفكار والأسئلة الفلسفية القديمة والحديثة، في جو من التشويق والتكنولوجيا الحديثة. كل هذا جعل من (المصفوفة) فيلماً غنيا بكل العناصر التي جذبت العديد من المشاهدين إلى صالات العرض.

تم تصوير الفيلم في سيدني، أستراليا بإنتاج شركة وارنر برذر وفيليج رودشو بكتشرز. الفيلم الأول ظهر في عام 1999 تلاه فيلمي الماتريكس 2 (فيلم) The Matrix Reloaded والماتريكس 3 (فيلم) The Matrix Revolutions. الفيلم الأول كسب 171 مليون $ في الولايات المتحدة و460 مليون $ حول العالم.[7]. جمع في الفيلم بأجزائه الثلاثة ثلاثة عناصر أساسية جعلته ثورة في عالم صناعة السينما فقد جمع عناصر الإثارة والحركة، مع الخيال العلمي بالأخص ضمن مجال علوم الحاسب وتطبيقاتها المستقبلية، مع عناصر فلسفية ورموز دينية متنوعة من عدة ديانات منها الهندوسية والمسيحية واليهودية والغنوصية والبوذية إضافة لإيحاءت ميثولوجية وكلام مستوحى من دراسات فلسفة العقل.

8:  Schindler's List


فيلم أمريكي أنتج عام 1993 من إخراج ستيفن سبيلبرغ بالاستناد إلى كتاب قائمة شندلر (يعرف أيضاً باسم فـُلك شندلر) لتوماس كينلي. يحكي الفلم قصة أوسكار شندلر وهو صناعي ألماني مسيحي أنقذ 1100 يهودي بولندي من القتل في المحرقة (الهولوكوست) إبان الحرب العالمية الثانية.

حاز الفيلم على سبع جوائز أوسكار من أصل اثني عشر ترشيحاً، احتل المرتبة الثامنة ضمن قائمة المعهد السينمائي الأمريكي لأفضل مائة فيلم على مر العصور واحتل المرتبة السابعة لتقييم إنترنت موفي داتابيز لأفضل 250 فلم على مر التاريخ.

رض الفلم في البداية على رومان بولانسكي ليقوم بإخراجه لكنه رفض الفيلم لأسباب شخصية كونه أحد الناجين من المحرقة. واعتبر أن الفلم يعيد له ذكريات لا يرغب في تذكرها. الجدير بالذكر أن بولانسكي أخرج لاحقاً فلم عازف البيانو عام 2002، وقد نال عنه أوسكار أفضل مخرج.

أيضاً عرض الفيلم على مارتن سكورسيزي لكن لشعوره بأنه ينبغي أن يخرج هذا الفلم مخرج يهودي منح الفيلم لستيفن سبيلبرغ في مقابل حقوق إعادة إنتاج فلم رأس الخوف الذي أخرجه سكورسيزي عام 1991. ثم عندما وقع سبيلبرغ الاتفاق لإخراج الفيلم رفض الحصول على مقابل مادي ،وصفاً قبول ذلك يعتبر قبوله دية.

لاحقاً قال سبيلبرغ بأنه تأثر بهذا الفيلم كثيراً، وقد صور الفيلم بالأبيض والأسود باستثناء مشهدين ظهر فيهم معطف أحمر وآخر ظهرت فيه شعلة الشموع بالألوان. وقد جسد الأدوار الرئيسية كل من ليام نيسون في دور أوسكار شندلر، بن كينغسلي في دور إتزاك شترن، ورالف فاينس في دور آمون غوث. في حين استخدم لتسويق الفلم عبارة " من أنقذ روحاً فقد أنقذ العالم بأسره" وهي مقتبسة من التلمود وقد استخدمت في آخر الفلم.
 
9 :  Saving Private Ryan


فيلم أمريكي إنتاج عام 1998 من إخراج ستيفن سبيلبرغ وبطولة توم هانكس، الفيلم حائز على جائزة الأوسكار 1998 لأفضل مخرج، تدور أحداث الفيلم في فترة الحرب العالمية الثانية حول عملية انقاذ تقوم بها مجموعة صغيرة يرأسها النقيب جون ميلر (توم هانكس) للعثور على المجند رايان لإعادته إلى الوطن بعد مقتل 3 من أشقائه في نفس الحرب الدائرة.

من أهم مميزات الفلم افتتاحيته ،حيث تصور هجوم قوات الحلفاء على ساحل اوماها في 6 يونيو 1944.

يستند الفيلم على الكثير من الحقائق التاريخية وتمت إضافة بعض الأحداث الخيالية لزيادة التشويق، لاقى الفيلم قبولا منقطع النظير في شباك التذاكر وحصد عدد من جوائز الاوسكار.

10 :  Gladiator


فيلم تاريخي من إخراج ريدلي سكوت وبطولة راسل كرو وخواكين فينيكس ودجيمون هونسو , الفيلم حاز على خمسة جوائز أوسكار من بينها جائزة الأوسكار لأفضل فيلم كما فاز الفيلم بجائزة غولدن غلوب لأفضل فيلم دراما وأفضل موسيقى.

تميز الفيلم بكلاسيكية الموضوع حيث يدور في عصر الإمبراطورية الرومانية في عصر ماركوس اوريليوس الذي يحاول تسليم سلطاته إلى قائد الجيوش ماكسيموس (راسل كرو) إلا أن ابنه كومودوس يقتله قبل أن ينفذ ما ينتويه، ويحاول كومودوس قتل ماكسيموس إلا أن هذا الأخير يهرب فينتقم منه كومودوس الذي أصبح امبراطورا خلفا لابيه ويقوم كومودوس بقتل زوجة مكسيموس وولده يصبح ماكسيموس عبدا مملوكا ثم مصارعا وتدور الأحداث في إطار مليء بالتشويق والإثارة. وهو عمل فني في التاريخ بمعنى أن كاتب القصة قد تصرف وتخيل وخلق شخصيات إضافية من عنده. فبينما تعد شخصيات ماركوس أوروليوس وكذلك كومودوس شخصيات تاريخية فإن شخصية ماكسيموس متخيلة، وقد قامت قناة الجزيرة الوثائقية بإنتاج فلم وثائقي من ٤٥ دقيقة عن الفلم وأحداثه وقدمت مقتطفات من لقاءات مع صانعي الفلم بضمنهم كاتب السيناريو، وفي الفلم الوثائقي عرض لاكتشاف قبر لقائد روماني معاصر لماركوس اوروليوس اسمه ماكرينوس حكم هنغاريا ثم إسبانيا لكنه لم يصبح مجالداً (مبارزاً) ولا عبداً بل كان قائدا ناجحاً. باختصار كان عالم ماكسيموس حقيقيا وكذلك عدوه لكن الشخصية من صنع الكاتب 

تعليقات

الأرشيف

نموذج الاتصال

إرسال