تغلب على كئابة الشتاء ... اليك 10 طرق !!


لماذا نشعر بكآبة في الشتاء؟ ربما لأننا نكره البرد! نكره أن يبدو كل شيء غير حيوي، ونكره أن نحبس أنفسنا وأطفالنا في المنازل، ونكره أن نخرج إلى العمل والشمس لم تشرق بعد. لذلك تقترح بعض الدراسات بأنه يجب على كل شخص أن يرسم خطة من أجل مساعدة نفسه على تجاوز هذا الشعور. وفيما يلي عشرة أمور قد تساعدك على تقبل هذه الفترة من السنة:

1- أنر حياتك! وتعرض لأشعة الشمس لما لها من تأثير إيجابي على المزاج. أما إذا كنت تقضي معظم وقتك بعيدا عن أشعة الشمس، فتذكر أن تتناول مكملات فيتامين د لتعويض حاجة جسمك منه.

2- انهض.. واترك الكسل! فللتمارين الرياضية دور كبير في تعزيز المزاج. ولنواجه الأمر الواقع! هيئ نفسك  للقاء الربيع ومن ثم الصيف بملابس جميلة على جسد رشيق أو متناسق.

3- اجتمع بالعائلة وبالأصدقاء! وتغلب على كآبة الشتاء، اخرج مع عائلتك أو زملائك وتناول معهم طعاما  دافئا ولذيذا. اذهبوا سوية في جولة حول المدينة، فهذا يرفع المعنويات ويسعد القلب.

4- تناول أطعمة ووجبات تمدك بالطاقة! تعمل الأطعمة التي تحتوي على نسبة متوازنة من البروتين  والكربوهيدرات المركبة على تعزيز طاقتك، لأن تغذية الجسم بطريقة صحية سيكون لها الأثر على الدماغ، وبالتالي على تحسن المزاج.

5- غيّر طريقة تفكيرك! فإذا وضعت جل تركيزك على أن للشتاء أثرا سلبيا على حياتك، فأنت تخلق مزاجا  يعكر صفوها في كل يوم غائم وبارد وكئيب. أبدل هذا الشعور بالتفكير باجتماع العائلة الحميمي حول المدفأة وشرب الشوكولاته الساخنة.

6- زين بيتك! إنه موسم خشب القيقب (المأخوذ من شجرة جميلة المنظر) للمسات إبداعية في منزلك. اطّلع على مجلات التصميم الداخلي، وابحث عن أفكار جديدة ثم ابدأ بالصباغة أو تغيير أماكن الأثاث، مثل صبغ طاول الطعام الخشبية بلون جديد ومنعش.

7- "اضحك للدنيا تضحك لك"! تابع برامج مضحكة (كوميدية)، أو شاهد مواقف أو مشاهد مضحكة، وابتسم  لمن حولك.

8- رتب رحلة للذهاب إلى الشاطئ! سواء حقيقة أم خيال. يمكنك أن تجمع قصاصات وصور لشواطئ رملية،  وتقوم بإلصاقها على لوحة جدارية في منزلك، فهذا سيشعرك بالدفء. واترك الأطفال يساعدونك في إلصاق هذه الصور لتكون رحلة خيالية مثالية.

9- مارس هواياتك المحببة! تجميع قصاصات من الصحف أو عمل شموع أو أي هواية قد يسعدك ممارستها.  اعمل خطة يسيرة لقضاء يومك في أمر يفرحك ويشرح صدرك.

10- كن إيجابياً! فالسلبية لن تحبطك وحدك فقط، بل إنها تؤثر على كل من حولك. اطرح مواضيع شيقة  للنقاش أو قُص حكايات ممتعة حتى تضيء يومك دفئا وتنشره على من حولك.

إذا كنت ممن يعاني من هذه المشكلة، فاعمل بجد لقضاء لحظاتك في أمور تمتعك وتسعد من حولك، فما هي إلا فترة لن تشعر بمرورها حتى يطل الربيع وتزهر الحياة من جديد.



تعليقات

الأرشيف

نموذج الاتصال

إرسال